ماكرون يطالب "منطقة اليورو" بمزيد من التضامن المالي لمكافحة كورونا
ماكرون يطالب "منطقة اليورو" بمزيد من التضامن المالي لمكافحة كورونا

ماكرون يطالب “منطقة اليورو” بمزيد من التضامن المالي لمكافحة كورونا

رحب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس، ببرنامج الدعم الاقتصادي الذي أطلقه المصرف المركزي الأوروبي بقيمة 750 مليار يورو للحدّ من التداعيات الاقتصادية لجائحة كورونا، مطالباً دول منطقة اليورو بملاقاة هذه المساعدة الاستثنائية بالمزيد من “التضامن المالي” و”التدابير الموازنية”.

وقال ماكرون في تغريدة على تويتر “كل الدعم للتدابير الاستثنائية التي اتّخذها المصرف المركزي الأوروبي هذا المساء. من واجبنا نحن، الدول الأوروبية، أن نكون على الموعد من خلال تدابير موازنية وتضامن مالي أكبر في منطقة اليورو، إن شعوبنا واقتصاداتنا بحاجة لذلك”.

ولم يوضح الرئيس الفرنسي طبيعة الإجراءات التي يطالب دول منطقة اليورو باتّخاذها لتعزيز التضامن المالي.
وأتت تغريدة ماكرون تعليقاً على تغريدة لكريستين لاغارد، رئيسة المصرف المركزي الأوروبي، قالت فيها إن “الأوقات الطارئة تتطلب إجراءات طارئة، لا حدود لالتزامنا اليورو، نحن مصممون على استخدام أقصى طاقات أدواتنا في إطار التفويض المعطى لنا”.

وكان المركزي الأوروبي أعلن يوم الأربعاء، إطلاق برنامج بقيمة 750 مليار يورو لشراء قروض عامة وخاصة، في خطوة مفاجئة ترمي للحدّ من التداعيات الاقتصادية لجائحة كورونا.

شاهد أيضاً

مدريد تغلق مستشفى ميدانياً بعد تراجع الإصابات بكورونا

مدريد تغلق مستشفى ميدانياً بعد تراجع الإصابات بكورونا

أغلقت إسبانيا مستشفى ميدانياً مترامي الأطراف في العاصمة مدريد، اليوم الجمعة، بعد تراجع أعداد المرضى …

اترك رد