انطلاق التمرين السعودي «المدافع البحري» بمشاركة البحرية الأميركية
انطلاق التمرين السعودي «المدافع البحري» بمشاركة البحرية الأميركية

انطلاق التمرين السعودي «المدافع البحري» بمشاركة البحرية الأميركية

ضمن سلسلة من التمارين العسكرية، التي تعزز التعاون العسكري وتبادل الخبرات القتالية بين السعودية وأميركا، انطلق أمس تمرين عسكري يهدف إلى تعزيز الأمن البحري والمياه الإقليمية في المنطقة بين القوات البحرية الملكية السعودية، والبحرية الأميركية، وشهد التمرين البحري المختلط «المدافع البحري» في قاعدة الملك عبد العزيز البحرية بالأسطول الشرقي (شرق السعودية)، حضور الفريق الركن فهد الغفيلي قائد القوات البحرية الملكية السعودية، والفريق جيمس مالوي قائد الأسطول البحري الخامس بالقيادة المركزية الأميركية.
وعلى هامش التمرين، زار قائد القوات البحرية الملكية السعودية زورق الدورية الأميركي (MKVI) برفقة قائد الأسطول الأميركي الخامس، حيث يمتاز الزورق الأميركي بقدرات بحرية مختلفة.
وأوضح مدير التمرين العميد البحري الركن محمد الغامدي، أن تمرين «المدافع البحري» يهدف إلى تعزيز الأمن البحري وحماية المياه الإقليمية، وتعزيز التعاون العسكري وتبادل الخبرات القتالية بين القوات البحرية الملكية السعودية والبحرية الأميركية، مضيفاً أن التمرين يشتمل على العديد من المحاضرات والتمارين التدريبية المقدمة من كلا الجانبين المشاركين في التمرين.
جدير بالذكر أن التمرين يستمر لمدة أسبوع في الأسطول الشرقي ومياه الخليج العربي، حيث ينفذ الجانبان العديد من الفرضيات والتشكيلات للقطع البحرية، وبمشاركة من طيران القوات البحرية ومشاة البحرية وتدريبات على الرماية بالذخيرة الحية.

شاهد أيضاً

مصر تسجل 358 إصابة جديدة بكورونا و14 وفاة

مصر تسجل 358 إصابة جديدة بكورونا و14 وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، اليوم الجمعة، تسجيل 358 حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا المستجد …

اترك رد