«الزعيم» يتجاوز «الذئاب» بعد «رعب الـ45»
«الزعيم» يتجاوز «الذئاب» بعد «رعب الـ45»

«الزعيم» يتجاوز «الذئاب» بعد «رعب الـ45»

قلب العين الطاولة على الفجيرة، وفاز عليه 2-1، أمس على استاد هزاع بن زايد في الجولة الثامنة عشرة لدوري الخليج العربي، ليرفع «الزعيم» رصيده إلى 37 نقطة، ويقلل الفارق إلى نقطتين مع شباب الأهلي الذي يواجه النصر اليوم، فيما بقي «الذئاب» في المركز الأخير برصيد 12 نقطة. وتعرض العين لدرس قاسٍ ومرعب في الشوط الأول على مدار 45 دقيقة، حيث ظهر وكأن الفريق غاب رفقة جماهيره، في ظل قرار منع الحضور الجماهيري لمدرجات دورينا حينما تأخر بهدف، وكادت الغلة أن تكون أكبر، قبل أن يعود «البنفسج» بالشوط الثاني بعد تبديلات البرتغالي بيدرو إيمانويل. وواجه فيفياني مدرب الفجيرة، العين مع فريقين مختلفين هذا الموسم في الدوري، رغم أنه قاد اتحاد كلباء والفجيرة بالمجمل في أربع مباريات فقط في الدوري.

وشاءت المصادفة أن تكون المباراتان على استاد هزاع بن زايد، حيث خسر ذهاباً حينما قاد اتحاد كلباء بنتيجة 3-2، وفي المحاولة الثانية مع الفجيرة خسر أيضاً بنتيجة 2-1.

وتفوق فيفياني على البرتغالي بيدرو مدرب العين في الشوط الأول، الذي قدم فيه عرضاً قوياً، وذلك من خلال التمريرات السريعة التي ضرب بها دفاع العين في ظل الاعتماد على لاعب ارتكاز حقيقي واحد هو أحمد برمان، في ظل النزعة الهجومية للثنائي إسلام خان وجوجاك معه في خط الوسط، وغياب تأثير عمر ياسين، ليسجل الفجيرة هدفاً ويهدر أكثر من فرصة سانحة لزيادة الغلة بهجمات مثالية.

وفي الشوط الثاني حاول بيدرو تصحيح الخطأ، من خلال إشراك محمد عبد الرحمن العائد من الإصابة بدلا من عمر ياسين من أجل إعادة ضبط إيقاع خط الوسط، وهو ما حدث حينما شارك «عجب» في بناء هجمة جاء منها هدف التعادل بواسطة جمال معروف، ثم دفع الجهاز الفني باللاعب الشباب محسن عبدالله مكان إسلام خان، وهو ما ساهم في تعزيز أداء الفريق الذي حصل على ضربة جزاء على إثر عرقلة تعرض لها جمال معروف، ليتقدم لابا لتنفيذها بنجاح.

شاهد أيضاً

عالم روسي: كورونا ليس خطيرا مقارنة بأوبئة قديمة

عالم روسي: كورونا ليس خطيرا مقارنة بأوبئة قديمة

تنبأ الطبيب العسكري والعالم الروسي أليكسي فودوفوزوف بفيروسات وبائية أخطر على الإنسان مقارنة بفيروس كورونا …

اترك رد