إردوغان يعلن مقتل جنديين تركيين في ليبيا
إردوغان يعلن مقتل جنديين تركيين في ليبيا

إردوغان يعلن مقتل جنديين تركيين في ليبيا

أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، اليوم (الثلاثاء) مقتل جنديين تركيين في ليبيا حيث أرسلت أنقرة جنوداً لدعم حكومة الوفاق الوطني ومقرّها طرابلس، متحدّثاً للمرة الأولى عن خسائر في هذا البلد.

وقال إردوغان في مؤتمر صحافي في أنقرة إنه سقط جنديان تركيان، ولم يحدّد الرئيس التركي متى قتل الجنديان ومن الجهة التي قتلتهما، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، قد اتهم أمس (الاثنين)، تركيا مجدداً بمواصلة دعمها العسكري لميليشيات حكومة الوفاق برئاسة فائز السراج في العاصمة، وتعهد بقتل مزيد من قوات الجيش التركي التي تقاتل إلى جانبها.

وأرسلت تركيا في الأسابيع الأخيرة جنوداً دعماً لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج التي تعترف بها الأمم المتحدة، في مواجهة الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر.

وكان إردوغان أكد الجمعة للمرة الأولى وجود مقاتلين سوريين موالين لأنقرة في ليبيا. ورسمياً، أُرسل الجنود الأتراك إلى ليبيا «لتدريب» قوات حكومة الوفاق.

وتركيا مصممة على دعم حكومة الوفاق الوطني بعدما وقعت معها اتفاقاً مثيراً للجدل لترسيم الحدود البحرية يسمح لأنقرة بالمطالبة بحصّة لها في منطقة غنية بالنفط والغاز شرق البحر المتوسط، وذلك حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

ويأتي هذا في الوقت الذي أعلن فيه أمس طرفا النزاع في ليبيا تعليق مشاركتهما في المحادثات السياسية التي تنظمها الأمم المتحدة في جنيف، وتحدث كل منهما عن أسباب مختلفة.

وعلق أعضاء البرلمان في شرق ليبيا الخاضع لسيطرة القائد العسكري المشير خليفة حفتر مشاركتهم في محادثات السلام مع نظرائهم المتحالفين مع حكومة الوفاق التي يرأسها فائز السراج. وأرجع البرلمان ذلك إلى عدم موافقة بعثة الأمم المتحدة في ليبيا على جميع ممثليه الـ13. في حين قال مجلس الدولة الذي يدعم حكومة الوفاق الوطني في طرابلس إنه يفضل انتظار إحراز تقدم في المفاوضات العسكرية.

شاهد أيضاً

مدريد تغلق مستشفى ميدانياً بعد تراجع الإصابات بكورونا

مدريد تغلق مستشفى ميدانياً بعد تراجع الإصابات بكورونا

أغلقت إسبانيا مستشفى ميدانياً مترامي الأطراف في العاصمة مدريد، اليوم الجمعة، بعد تراجع أعداد المرضى …

اترك رد